صلوا على رسول الله --- --- لا تنسوا ذكر الله

1 يوليو 2017

الفصل 221: سحق

Share On Facebook ! Tweet This ! Share On Google Plus ! Pin It ! Share On Tumblr ! Share On Reddit ! Share On Linkedin ! Share On StumbleUpon !


ترقبوا فصل بعد حوالي خمسة ساعات

"لين دونغ!"

تفاجأت جيانغ شوي قليلا، أرادت أن تقول شيئا، لكن يمكنها فقط ابتلاع الكلمات عندما 

سمعت الصوت الهادئ ل لين دونغ، بعد كل شيء فهمت أنه على الرغم من أن هذا 

الشاب الذي يبدو غير مؤذ أمام عينيها، فإنه يصبح مرعبا للغاية عندما يغضب.

"تحاول أن تكون بطلا"

لوه شان أمال رأسه و بقي يحدق في لين دونغ بشكل سيء، و قال ضاحكا: "شقي، يجب 

أن تكون الوافد الجديد في النسر القتالي، ألست محقا؟ سابقا كان هناك متدرب في مرحلة 

اليوان دان من دوجو النسر القتالي و الذي حاول معارضتنا، مع ذلك، في النهاية، اعتقد 

أن الحظ حافله و فقد ذراعه فقط"

"هيه، كان ذلك بفضل سخاء الشاب سيد الدوجو، و إلا فإنه كان يمكن أن يتخلى عن 

فكرة العيش" بجانب لوه شان كان الذي ابتسم و تكلم رجل أظهر قوة يوان كبيرة جعلت 

جسده يهتز.

"هذه المرة شلوا ذراعيه الإثنتين، ليست هناك حاجة لأخذ حياته" ظهرت ابتسامة طفيفة 

على وجه لوه شان بينما يتكلم.

"نعم"

عندما سمعوا أمره، استجاب أتباعه العشرة على الفور، بعد فترة وجيزة، تحولوا للنظر 

في لين دونغ، هذه المرة كان لديهم اثنان من المتدربين في المرحلة الكاملة من اليوان 

دان، فضلا عن العديد من المتدربين في المرحلة المتوسطة من اليوان دان. مع تشكيلة 

من هذا القبيل اعتقدوا أنهم سيشلون بسهولة هذا الشقي الجاهل أمام أعينهم.

من الواضح أن هذه ليست المرة الأولى التي يستخدم فيها هؤلاء أعدادهم لمصلحتهم، و 

بالتالي يبدو أنهم من ذوي الخبرة الإستثنائية لأنهم انتشروا ببطء و حاصروا لين دونغ، 

و في الوقت نفسه أطلق كل شخص قوة اليوان.

 كان هذا المكان خارج السوق العظيم للمدينة، و بالتالي فإن حركة المرور كانت عالية 

جدا، و لذلك جذب هذا الحدث العديد من المتفرجين، و توجهت النظرات الغريبة ناحية 

لين دونغ ، و كان لدوجو النسر الدامي سمعة سيئة في مدينة النسر العظم، و مع ذلك لا 

يمكن للمرء أن يجادل قوتهم، في السابق، فإن معظم من تجرأ على تحديهم  لم تكن 

نهايته جيدة، و هكذا فإن معظم من حضر اليوم لم يتوقع أن الشاب الذي لم يبلغ العشرين 

عاما ستكون لديه مثل هذه الشجاعة.

مع ذلك، فإن النتيجة الناجمة عن هذه الشجاعة من المرجح أن تكون مؤسفة، طفل 

متهور... كان هذا ما يعتقده معظم الناس من لين دونغ في الوقت الحالي.

لا يبدو أن لوه شان مهتم بالحشد المحيد بهم، على الرغم من أن مقاطعة البرية الكبيرة 

كانت تعتبر جزءا من أرض الإمبراطورية العظيمة، كان هناك ببساطة الكثير من 

الفصائل في هذه المنطقة، و حتى الإسم المرموق لإمبراطورية يان العظيمة كان 

منخفضا  إلى حد كبير في هذا المجال. و لذلك فإن قتل شخص ما في الشارع كان بالكاد 

مسألة جديرة بالملاحظة.

لوح لوه شان بالمروحة برفق بينما ابتسامة معلقة على وجهه، مما أعطاه هالة النبلاء 

إلى حد ما، ابتسم باستخفاف كم التفت إلى أتباعه الذي انطلقوا نحو لين دونغ مثل قطيع 

من الذئاب الشريرة، في حين تنبعث منهم قوة يوان قوية.

"بانج بانج بانج!"

بدأت نظرات الحشد تصاب بالدهشة و الذهول، لأن العديد من الهيئات القوية ساقطة 

الآن مثل الفئران، في حين تعبيرات الألم ملأت وجوههم،و بدؤوا يتقيون الدماء بشدة.

تحولت الإبتسامة على وجه لوه شان و أصبحت قاسية، و كما كان يحدق في الشاب 

الهادئ الذي يتقدم نحوه خطوة خطوة، علاوة على ذلك فإنه في كل مرة يخطو فيها 

الأخير خطوة إلى الأمام، سيتقيأ اثنان من أتباعه الدم قبل أن يقعا على الأرض على 

الفور.

"اقتلوه"

في أقل من دقيقة، فقط اثنان من المتدربين في المرحلة الكاملة من اليوان دان ظلوا 

واقفين، مع ذلك، فإن التعبير الخبيث في وجوههم تحول إلى صدمة، على وجه السرعة، 

ينظران إلى بعضهما البعض، قبل أن يضغطوا على أسنانهم و يرسلوا لكمة.

"بانج!"

كف لين دونغ التفت بسرعة حول قبضات الإثنين، و على الفور سمعت أصوات تحطم 

العظام و في المقابل أرسل الإثنين بعيدا مثل القمامة.

في أقل من دقيقة كل أعضاء النسر الدامي أصبحوا مثل الطين على الأرض، و في 

الوقت نفسه أصبحت الحشود صامتة، في الوقت الحالي، فهموا أخيرا أن هذا الشاب... 

يمتلك في الواقع قوة هائلة.

"أنت ماهر إلى حد ما، مع ذلك، إذا كنت تجرؤ على لمسي، دوجو النسر الدامي سوف 

يطاردك بالتأكيد، هيا استدر و ابتعد الآن ، و يمكنني أن أدعي أن شيئا لم يحدث"

كان لوه شان يحدق في لين دونغ الذي كان أمامه مباشرة، على الرغم من كلامه 

المتعجرف إلا أنه كان يرتجف من الخوف، بالطبع كان يحاول أن يبقى هادئا، لكنه لم 

يتوقع أن اثنين من أقوى رجاله سيتم تحطيمهما بسهولة من قبل لين دونغ.

حقيقة أنه يمكنه تحقيق مثل هذا الإنجاز الفذ، جعل من الاضح جدا أن لين دونغ ينبغي أن 

يكون في مرحلة التكوين، و كان هذا المستوى بعيدا عن مرحلة اليوان دان.

"أنت سخي جدا" لين دونغ نظر إلى لوه شان و سخر منه.

شعر لوه شان بطبيعة الحال بالسخرية في صوت لين دونغ ، ظهرت ابتسامة مترددة 

على وجهه، و على الفور، أظلمت عيناه قبل أن يفتح فمه فجأة، خرج شعاع من الضوء 

قبل أن ينطلق باتجاه جبين لين دونغ.

"دينغ!"

كان شعاع الضوء الصغير سريعا كالبرق و ضرب جبين لين دونغ، مع ذلك، فإنه لم 

يخترقه كما هو متوقع، بدلا من ذلك انحرف بعيدا كما لو أنه ضرب حائطا صلبا.

بعد أن فشل هجومه شعر لوه شان بالبرد في قلبه، كما أنه تراجع بسرعة بعيدا، و مع 

ذلك، قبل أن يهرب ظهر لين دونغ أمامه مثل شبح، و رفع يد التي ومضت بضوء 

برونزي و ...

"صفعة!"

مع كمية هائلة من القوة، تأرجحت كف لين دونغ بشراسة، و تحت أنظار لوه شان 

ضربت وجهه بشكل قاسي.

"بوووم!"

القوة التي خلفتها الضربة كانت كافية لتدمير صخرة جبلية، و بالتالي، فإن وجه لوه شان 

صبغ على الفور بلون الدم الأحمر و جميع أسنانه قد تحطمت، و علاوة على ذلك، تحت 

أنظار الحشد المصدومة، ارتفع جسده في الهواء عدة مرات قبل أن يتوقف أخيرا.

بعد أن سقط لوه شان على الأرض اكتشف الحشد التورم الكبير في وجهه، و بعد فترة 

وجيزة، تحولوا إلى التحديق بشكل غريب في لين دونغ ، تلك الصفعة كانت شرسة حقا، 

على الرغم من أنه بقي على قيد الحياة لكن وجهه قد دمر على الأرجح.

كان بعض الناس يتغامزون "... مع ذلك، ألا يخاف هذا الفتى من قصاص النسر 

الدامي" ف لو شان كان ابن سيد دوجو النسر الدامي و بمجرد أن يكتشف أن ابنه 

تعرض الضرب بشدة، فإنه لن يدع لين دونغ يفلت بسهولة.

غطت أيدي جيانغ شوي على عيني الصغيرة ينيين، كمثل الحشد انصدمت جيانغ شوي 

هي الأخرى كيف كان لين دونغ مرعبا، على الرغم من أنها كانت سعيدة لأنه هذا الفتى 

المثير للإشمئزاز تماما، قد تعرض للضرب و أصبح في هذه الحالة المؤسفة، لكن 

سرعان ما فكرت في العواقب التالية.

"انسوا ذلك لأننا بالفعل في خلاف مع النسر الدامي، و قد استغليت هذه الفرصة لتخفيفي 

غضبي..." في هذه المرحلة، لم يكن لدى جيانغ شوي أي خيار سوى التحكم في نفسها.

"لنذهب"

التفت لين دونغ إلى جيانغ شوي و يمكن أن يشعر بقلق هذه الفتاة، و مع ذلك، فإنه لم 

يتكلم أكثر من ذلك، في الوقت الحالي حتى لو كان النسر الدامي يمتلك متدربا في 

المرحلة المتقدمة من تكوين التشي، فإنه ليس لديه سبب للخوف، بعد كل شيء ينبغي أن 

يكون قادرا على التعامل مع خصم في هذا المستوى.

"أوه"

غادر الثلاثة سوق المدينة، كما أنهم تركوا عددا من القتلى على الأرض.

...

عندما عادوا إلى دوجو النسر القتالي ذهب لين دونغ إلى غرفته، فيما ذهبت جيانغ شوي 

لتجد جيانغ لي و تخبره بالمسألة.

في غرفة الدراسة، حدقت جيانغ شوي في جيانغ لي الذي يبدو أن عينيه بين عشية و 

ضحاها أصبحت حمراء، ثم قالت: "أبي، هل النسر الدامي أرسل تحديا لنا؟"

تنهد جيانغ لي قبل أن يواصل: "خلال يومين، سأقوم بمبارزة او ينغ في ساحة القتال، 

إذا خسرت خذي بعض النقود و اتركي مدينة النسر العظيم، أما بالنسبة لدوجو النسر 

القتالي، أخشى أنه لن يكون قادرا على الإستمرار"

بعدما تحدث، من الواضح أن قلب جيانغ شوي مضطرب، النسر القتالي كان ثمرة عمل 

أبيها طوال هذه السنوات، مع ذلك، في الوقت الحالي كان ينهار على يديه.

"أبي، يقال أن لو يينغ حقق تقدما في تدريبه، و بالتأكيد سيقتلك في ساحة القتال..." كانت 

الدموع تسيل على خدي جيانغ شوي بينما تتحدث.

"من المستحيل أن أرفض هذا التحدي، إذا رفضت ، فإن النسر القتالي لن يكون له أي 

وسيلة للإستمرار في مدينة النسر العظيم، و علاوة على ذلك، في ذلك الوقت فإن النسر 

الدامي لايزال يرفض أن يسمح لنا بالخروج" ردد جيانغ لي

"أبي، هل يمكننا البحث عن مساعدة؟" فجأة طلبت جيانغ شوي.

"لا يوجد أحد يمكنه التعامل مع لو يينغ في مدينة النسر العظيم" تنهد جيانغ لي

"ماذا عن لين دونغ ؟ "

"لين دونغ..." عندما سمع كلماتها، فوجئ جيانغ لي ، لحظات في وقت لاحق أخيرا هز 

رأسه و قال: "قوته كبيرة في الواقع، مع ذلك، فإنني لست متأكدا من قدرته على مواجهة 

لو يينغ، و علاوة علىةذلك ليس لدينا علاقة عميقة مع لين دونغ، سيكون من غير 

المناسب لنا أن نطلب هذا الصنيع، و قد ينتهي بنا الأمر بوضعه في مكان صعب."

"انسي ذلك، لا تقلقي أبدا، أباك سيتعامل مع كل شيء، اذهبي الآن و ارتاحي" لوح 

جيانغ لي بيده كما أنه تحدث ببرود.

هزت جيانغ شوي رأسها بلطف، و انسحبت من الغرفة، و مع ذلك تماما بعد أن أغلقت 

الباب نظرة عزم ومضت عبر عينيها الجميلتين..

ترجمة : ANOUAR SEMECHE  
تدقيق  : MOHAMED DEKHILI


«
Next
رسالة أحدث
»
Previous
رسالة أقدم

هناك 12 تعليقًا:

  1. شكرا على الترجمه و هناك مشكله في المدونه لما نزل الفصل 221 من لين دونغ اختفاء الفصل 220 اتمنى حل المشكله في اقرب وقت و غريب الفصل قصير جدا المهم اتمنى ان لايتاخر الفصل القادم حتى منتصف الليل

    ردحذف
    الردود
    1. الفصل القادم بعد خمس ساعات. سنحل المشكلة في اقرب وقت

      حذف
  2. شكرااا على الترجمة الرائعة

    ردحذف

غرفة الدردشة والنقاشات

 
Copyright ©2016 عالــــم الروايات • All Rights Reserved.
Template Design by BTDesigner • Powered by Blogger