صلوا على رسول الله --- --- لا تنسوا ذكر الله

3 أغسطس 2017

الفصل 267: التهديد

Share On Facebook ! Tweet This ! Share On Google Plus ! Pin It ! Share On Tumblr ! Share On Reddit ! Share On Linkedin ! Share On StumbleUpon !


 توهج ذهبي متألق اندلع في الجو، مما تسبب في أن يتحول الأفق كله على الفور إلى محيط ذهبي. في الواقع، حتى أشعة الشمس التي تتدفق إلى الأسفل كانت مصبوغة بلون ذهبي مشرق.
تم جمع عدد لا يحصى من أزواج من العيون في المكان حيث اصطدمت القبضة الحديدية والرمح. تلك البقعة كانت مصدر التوهج الذهبي الضخم.
لكمة واحدة، ورمح واحد!
 توهج ذهبي متألق فجأة أصبح مضغوطا في نقطة واحدة، قبل أن ينفجر بقوة هائلة. ثم، إعصار مرعب من "قوة يوان" اجتاح فورا المنطقة بأكملها!
"بوم!"
قبل أن يتراجع هذين المقاتلين في وقت متزامن تقريبا في الجو. ومع ذلك، واحد منهم يبدو بشعا بشكل استثنائي، كما أنه مباشرة انخفض من الجو قبل أن يسقط أخيرا بشدة على الأرض ويصنع حفرة بعمق عدة مئات من الأمتار.
"حفيف"!
على الفور عدد لا يحصى من أزواج من العيون، تطلعوا للنظر في هذا الشاب الذي دفن داخل حفرة عميقة. عندما رأوا أنه كان داميا وبشعا، بينما يمسك رمحا ذهبي، العديد منهم تنهدوا فورا من حالة الصدمة.
وانغ يان!
وكان الرجل الذي قد تم تحطيمه بلكمة واحدة، فعلا هو العبقري من عشيرة وانغ، وانغ يان!
 الآن، المكان كله يبدو أنه قد هدأ. على وجه الخصوص، كان المتدربون النخبة من عشيرة وانغ أيضا تفاجؤوا بينما يشاهدون هذا المنظر. وكانوا يدركون بوضوح قوة وانغ يان. وعلاوة على ذلك، مع مساعدة من سلاحه رمح لوه الذهبي العظيم وفنون الدفاع عن النفس في الطبقة العليا، كانت قدرته بالتأكيد من الدرجة الأولى بين متدربي مرحلة "تشكيل تشي" الأولية. ومع ذلك... وعلى الرغم من امتلاك مثل هذه القوة الساحقة، هزم بسهولة و بضربة واحدة؟
"كيف.. كيف هذا ممكن؟"
لين كه-اير غطت يديها اللتان تبدوان مثل اليشم شفاهها الحمراء خلسة، وعينيها الجميلتين تحولت إلى إلقاء نظرة على ذلك وانغ يان الجريح والبشع. ثم التفتت إلى إلقاء نظرة على لين دونغ، الهيئة التي كانت مغطاة بتوهج ذهبي، وهو الآن يقف منتصبا فوق سيف في حين أنه كان يحلق في الجو. وعلى الفور، اندلعت عاصفة في قلبها. قبل عام واحد، عندما التقت لين دونغ أول مرة، كان هذا الأخير فقط في مرحلة "الكمال يوان دان". في ذلك الوقت، كانت المسافة بينه وبين العباقرة مثل وانغ يان حقاً هائلة. بيد أنه في وقت قصير، تمكن بالفعل من تقليص الفجوة بينهما وفي الواقع بل تجاوزه بكثير!
أما وجه لين لانج تيان رفت قليلاً كما أنه نقل برفق يديه، و وضعهما خلف ظهره. يبدو أن القوة التي عرضها لين دونغ تجاوزت توقعاته.
على الرغم من أن قوة وانغ يان كانت أضعف بكثير منه، بغض النظر عن ذلك، لكنه كان بين المتدربين من الجيل الأصغر سنا النخبة في عشيرة وانغ. ومع ذلك، في الوقت الراهن، لين دونغ استطاع بسهولة أن يحطمه. ومن الواضح أن هذا يعني أن موهبة هذا الأخير ليست سيئة على الإطلاق.
عادة، إذا كان عبقري آخر مثل هذا ظهر داخل عشيرته، ربما لين لانج تيان أظهر القليل من التقدير. ومع ذلك، الآن، تصرفات لين دونغ تركت طعما غريبا في فمه. ومن ثم، عندما تحولت عيناه ببطء إلى إلقاء نظرة على لين دونغ، تدفق بريق بارد فعلا داخل مناطق أعمق من عينيه.
"إنه فعلا هزم وانغ يان." وبالمثل صدمت بوجينج هوانغ بهذا المشهد. في البداية، اعتقدت أنه إذا كان يمكن أن يصمد لين دونغ ضد يان وانغ، سيكون إنجازا جيدا جداً. بعد كل شيء، هذا الأخير كان مشهورا بين أفراد الجيل الأصغر سنا في امبراطورية يان الكبرى، بينما لين دونغ كان مجرد شخصية غامضة. ومع ذلك، لم تتوقع أبدا أنه يمكنه فعلا هزيمة وانغ يان...
"لا عجب في أن تشيد به الأخت تشينغ تشو. وتبين أنه موهوب جداً. ومع ذلك، حتى بالنسبة لشخص موهوبا كلين لانج تيان، لم أسمع أبدا الأخت تشينغ تشو تثني عليه من قبل. على الرغم من أنه أقوى من لين دونغ، لكن لا يبدو أنه جديرا باهتمامها... "
تحت نظرات الرعب من عدد لا يحصى من الأفراد الذين يحدقون ببرود في وانغ يان البشع والذي بدوره يبحث في لين دونغ، الذي كان يحلق في الجو. الآن، الدماء تقطر باستمرار من قبضته. يبدو أن هذا الأخير قد عانى في التبادل السابق من بعض الإصابات كذلك. ومع ذلك، بالمقارنة مع وانغ يان، كان بلا شك في حالة أفضل من ذلك بكثير.
"تقيء!"
على الأرض، امتلأ جسم وانغ يان كله بالدم والأوساخ، رغم أنه زحف بشكل مخيف للخروج من الحفرة العملاقة. ثم تقيأ الدم من فمه، قبل أن يلتفت إلى إلقاء نظرة على سلاحه "رمح لوه ذهبي العظيمالذي كان خافتا الآن. وعلى الفور، ظهرت نظرة الصدمة في عينيه. فهو لم يتوقع أبدا هذه النتيجة. بعد كل شيء، حتى في أسوء أحلامه، لم يستطع أن يصدق أن هذا الفتى، الذي كان قد سحق بسهولة قبل عام واحد، يمكنه فعلا العودة بعد عام واحد وإلحاق الهزيمة به بطريقة مذهلة!
على الرغم من كفاحه السابق بدا وكأنه واثق تماما، كان وانغ يان مدرك أن يسيطر تماما على خصمه. وعلاوة على ذلك، حقيقة أن هذا الأخير يمكنه مباشرة استخدام قبضته وحدها للتصدي ل "رمح لوه الذهبي"، يشير بوضوح إلى أنه تلقى ضربة قاضية كاملة!
"كيف هذا ممكن. كيف يمكن أن أخسر أمام لقيط عديم الفائدة مثله! " وكان وجه وانغ يان أخضر متيبس بينما كان يحاول قمع الاضطرابات داخل قلبه. إنه ببساطة لا يستطيع قبول هذه الحقيقة. بعد كل شيء، كان عبقري من عشيرة وانغ، بينما كان لين دونغ عضو متواضع من عشيرة لين فرع الأسرة. كيف يمكن لنملة من الطبقة الدنيا مثله هزيمته!
"إذا لم تكن مقتنعا، جرب مرة أخرى!"
بينما يحدق وانغ يان بغضب، ظل لين دونغ بدون تعابير. ثم أنه مرة أخرى رفع القبضة التي تقطر منها الدماء، قبل أن ينطلق مباشرة. تحت قوة هذه اللكمه، يبدو أن الهواء المحيط به، انحنى تحت ضغط قبضته.
عندما شاهد لين دونغ محطما تجاهه، تعبير وانغ يان تغير جذريا. على الرغم من أنه كان يكره الاعتراف بذلك، منطقياً، هو يعرف أن لين دونغ تفوق عليه الآن. على الفور، إنه حاول بشكل مخيف إلى حد ما التراجع. بينما كان هجوم لين دونغ مليئا بنية قتل سميكة.
ومع ذلك، في الوقت الراهن، وانغ يان مصاب و كان من الواضح أنه أبطأ من لين دونغ. شكل هذا الأخير ومض قبل مثوله فورا أعلاه. ثم، بشراسة وجه قبضة هائلة معبأة بنية قتل هائلة، نحو وانغ يان.
"أيها اللعين الصغير، كنت قد ذهبت بعيداً جداً!"
ومع ذلك، مثلما كان لين دونغ على وشك لكم وانغ يان، اندلع صراخ غاضب وأجش في الجو. على الفور، برز بسرعة البرق شكل أمام وانغ يان، قبل أن يرسل كفا مثل مخلب نسر قديم ضد قبضة لين دونغ.
"بانج"!
القبضة الحديدية ومخلب النسر اصطدما، قبل أن تنتج صدمة مرعبة وعلى الفور اجتاحت المنطقة. وفي الواقع، اقتلعتهذه القوة حتى التربة من الأرض.
بينما حدثت الهزة الأرضية التي انفجرت في المنطقة،  لين دونغ قد اضطر إلى التراجع عدة خطوات. ومع ذلك، في الوقت نفسه، الرجل المسن أيضا اضطر إلى التراجع مرة أخرى عدة خطوات، قبل أن يستقر أخيرا.
بعدما استقر لين دونغ تطلع قدما ليرى الشخص أمام وانغ يان، وقف أحد المسنين مع الشيب على وجهه. كان وجهه كبيرا ومظلما، بينما ظهرت هالة هائلة حوله، يبدو أنه كان قادراً على القتال ضد قو هوا.
"المرحلة المتقدمة من تشكيل تشي".
بينما أحس بالهالة الهائلة الخارجة من جسم هذا المسن العجوز، عيون لين دونغ تقلصت. سابقا، لم يدرك أن هناك فعلا مثل هذا المتدرب القوي بين أفراد عشيرة وانغ. يبدو أن السابق يجب أن يكون قد أخفى هالته عن قصد.
"عمي تونغ!"
عندما رأى الشيخ ذو الشعر الرمادي تدخل فجأة، فرح وانغ يان. وقال على الفور، بشراسة: "العم تونغ، هذا الطفل قد اهان عشيرة وانغ. ولا يمكن أن نسمح له أن يرحل بسهولة! "
هذا المسن الذي ناداه وانغ يان بالعم تونغ، ثبت ببطء يديه، قبل أن يحدق ببرود في لين دونغ: "أيها الطفل، استناداً إلى الموقف المتعجرف الخاص بك، هل تعتقد أن عشيرة وانغ غير كفء لذلك؟ "
"إذا احترمني الآخرون، سأحترمهم! لكني لا أميل إلى رعاية الضعفاء من العشيرة "! رد لين دونغ ضاحكا.
"متغطرس شقي!" الكبير ذو الشعر الرمادي تحول وجهه إلى قبيح، بينما بريق بارد يومض عبر عينيه. بعد أن سحق لين دونغ وانغ يان أمام الكثير من الناس، كان أقرب إلى صفع عشيرتهم وانغ بالكامل. إذا لم يجد فرصة لإنقاذ هذا الوضع في المستقبل، قد يظن الكثير أن عشيرتهم وانغ مجرد حفنة من الجبناء.
"لين لانج تيان، هذا الرجل عضو من عشيرة لين. هذا السلوك سوف يهدد العلاقة بين أسرنا الإثنين! هل ستضطر إلى الوقوف في الجانب وتجاهل هذه المسألة؟ " ومع ذلك،  المسن ذو الشعر الرمادي كان من الواضح أنه رجل ماكر. على الفور، مع اللمعان البارد المتدفق في عينيه، التفت إلى إلقاء نظرة على لين لانغ تيان، الذي كانت يحوم في الجو، قبل أن يصيح.
"هاها،" الكبير وانغ تونغ "، عن ماذا تتحدث؟ كيف يمكن للعلاقة بين عشيرة وانغ و عشيرة لين أن تتهدد بمجرد أحد أفراد فرع الأسرة. " عندما سمع كلماته، بقي لين لانغ تيان هادئا. على الفور، التفت إلى إلقاء نظرة على لين دونغ، قبل أن يتحدث: "هذه المسألة اليوم، قد عبرت الخط. إذا كان لا يزال يهمك أمر عشيرة لين، اعتذر فورا، وربما "الكبير وانغ تونغ" قد يغفر لك ".
عندما سمعت كلمات لين لانغ تيان، غرق قلب لين كه-اير فورا. إنها تعرف أن لين دونغ و استناداً إلى انتقامه، لن يعطي أي اهتمام لكلام لين لانغ تيان.
وفي الواقع، بعد أن سمع كلمات لين لانغ تيان، ظهرت ابتسامة غريبة على وجه لين دونغ، قبل أن يميل رأسه ويحدق ببرود في السابق. ثم قال ببطء: "من طلب رأيك أنت؟"
بسبب لهجة ازدراء لين دونغ كانت الحشود في حالة ذهول مرة أخرى. ومن الواضح أنهم لم يتوقعوا أن السابق كان شريرا حتى أنه لم يبالي ب لين لانغ تيان.
"أتريد أن تموت؟"
في الوقت نفسه، عيون لين لانغ تيان كانت مظلمة، بينما أحرق الغضب مناطق أعمق من عينيه.
في عشيرة لين، هو بمركز عالي للغاية. مع تجاهل أحد أفراد أسرة الفرع، بل إن بعض كبار السن في العشيرة لم يجرؤو على التحدث معه هكذا. ومع ذلك، الآن... أمام هذا الحشد الضخم، لين لا يحترمه على الإطلاق.
"كعضو في عشيرة لين، يمكنك الإستمرار في التقرب إلى عشيرة وانغ. وعلاوة على ذلك، يمكنك اختيار الفتوة الخاصة بك كعضو في العشيرة في الأماكن العامة. مثل هذا السلوك سوف يظهر للعالم أن عشيرة لين ضعيفة وجبانة. إذا خرجت الأخبار، ستؤدي بالتأكيد إلى أن تصبح عشيرة لين مزحة. لين لانغ تيان، الآن، أنت مجرم لعشيرة لين! سيتم التأكيد محاكمتك ومعاقبتك ! "
عندما رأى تعبير لين لانغ تيان السام، لين دونغ رفع رأسه وصاح في غضب. استخدم "قوة يوان" الهائلة، هزت كلماته السماوات. وفي الوقت نفسه، ضمن صوته كانت لهجته لاذعة، والتي كانت مثل شفرة حادة وتسببت في تغير التعبير لكل فرد من أفراد عشيرة لين تغييرا جذريا. على وجه الخصوص، كان تعبير لين لانغ تيان مثل عشية عاصفة كما كانت الكلمات لين دونغ حادة حيث أنها تسببت له في صدمة كبيرة!
 ترجمة: anouar semeche
 تدقيق: mohamed dekhili
«
Next
رسالة أحدث
»
Previous
رسالة أقدم

هناك 11 تعليقًا:

  1. هههه هذا أفضل فصل حقا ههههه متحمسة جدااا للقادم

    ردحذف
  2. شكراً على الترجمة✨

    ردحذف
  3. شكرا علي وهل هناك فصل اخر

    ردحذف
  4. اخيرااااااااااااااااااا شكرا ع الفصل و هل هناك فصل ايضا اليوم او لا

    ردحذف
  5. لو بسم هالفصل بسمه الجرئه😂

    ردحذف
  6. اقوى فصل شفته ...هدئ لين لانج تيان😂😂💔
    شكراً على الفصل💙

    ردحذف
  7. شكرا على الفصل😊❤❤تذكرت تعبيرات لين دونغ في المانها ههههههههه 😂😂😂

    ردحذف
  8. يسلمو على الترجمة

    ردحذف
  9. يسلمو على الترجمة

    ردحذف

غرفة الدردشة والنقاشات

 
Copyright ©2016 عالــــم الروايات • All Rights Reserved.
Template Design by BTDesigner • Powered by Blogger