صلوا على رسول الله --- --- لا تنسوا ذكر الله

12 سبتمبر 2017

الفصل 177 – إبادة ثنائي التنين

Share On Facebook ! Tweet This ! Share On Google Plus ! Pin It ! Share On Tumblr ! Share On Reddit ! Share On Linkedin ! Share On StumbleUpon !


الفصل 177 – إبادة ثنائي التنين

كان يون تشي واضحاً جداً حول ماذا سيكون عواقب هجوم ياسمين ,كما تذكر بوضوح المشهد في ذلك الوقت ,حيث كانت روح ياسمين متناثرة تقريباً بعد أن هاجمت تنين اللهب ,ولكن تنانين الفيضانات الإثنين لا يمكن على الإطلاق مقارنتهم مع تنين اللهب ,ومع تنقية لؤلؤة السم السماوية خلال هذه الفترة من الزمن ,كانت الحالة الحالية لـ ياسمين أفضل بكثير من ذي قبل ,لذلك الخروج وقتلها للتنانين قد تسبب لإهدار كل ما قامت به من تنقية إلى الأن ,ولكن على الأقل لن يكون هناك خطر يشتت روحها.
وإذا لم تخرج ,سوف تكون حياة الجنية الصغيرة في خطر ,بعد أن تلاشى مجال السحاب المجمد ,وجدت نفسها بالفعل في موقف غير مؤاتى.
كان يون تشي على وشك الإستمرار في إقناع ياسمين ,عندما صدر صوت تنين الذكر فجأة من السماء البعيدة "الإنسان ,قوتك تضعف ,يبدو أنك وصلت لحدك الخاص الأن فقط ,نصف خطوة من عالم الإمبرأطور العميق ,هو فقط هكذا".
صوت انثى التنين صدر أيضاً بفرحة "الإنسان التافه ,أنت لا تستطيع التعامل مع سباق التنين خاصتنا ,محاولاتك للحصول على حصة من كنز إله التنين عقيمة ولن تنتهي إلا بتدميرك! فالتموت!".
على الرغم من أن مستوى قوة الجنية الصغيرة كان نصف مستوي من هذين التنينين ,فيما يتعلق بالتحمل كيف يمكن أن تتقارن مع التنانين الفيضانات! في السابق كانت قد سافرت دون توقف بأقصى سرعة لمدة ست ساعات ,والأن هي دخلت مثل هذه المعركة الشرسة الطويلة.
وقد بدأت قوتها بالفعل تظهر علامات واضحة على التعب ,ومن ناحية أخرى

 ,على الرغم من أن عدة مئات من حراشة التنين الذكر قد كسرت وتحطمت 

,والدم يتدفق دون توقف من بعض الجروح ,لم...............

متابعة القراءة
«
Next
رسالة أحدث
»
Previous
رسالة أقدم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

غرفة الدردشة والنقاشات

 
Copyright ©2016 عالــــم الروايات • All Rights Reserved.
Template Design by BTDesigner • Powered by Blogger